أخر الاخبار

برلمانية تحمل العبادي مسؤولية إخفاق مراكز علاج السرطان في البلاد

 

حمّلت النائب عن ائتلاف دولة القانون عواطف نعمة، اليوم الاربعاء، رئيس الوزراء المسؤولية عن الإخفاق الحاصل في مراكز علاج السرطان الذي وصل الى حد عدم توفر العلاج اللازم للمرضى، مبدية استغرابها من عدم صرف جزء من ميزانية الطوارئ لإنقاذ مرضى السرطان من الموت .

وقالت نعمة في بيان تلقته «عراكي نيوز» إن “مستشفى الأمل ببغداد ومركز علاج السرطان في البصرة لاتتوفر فيهما العلاجات، وفي حال حصول تأخير في الجرعات يستفحل المرض بسرعة ويؤدي الى الوفاة ” ، مبينة  أن “من يشاهد بعينه معاناة المرضى ليس كمن يسمع أو يقرأ عنهم وعن صراعهم مع هذا المرض القاتل”.

وتساءلت نعمة  “أين مجلس الوزراء من هذا الملف الإنساني الذي يستحق عقد جلسات طارئة لمناقشته؟ ولماذا لاتصرف الحكومة جزءاً من ميزانية الطوارئ لشراء العلاج بدلاً من الانشغال بأمور أقل أهمية وترك الناس يموتون؟ “.

وطالبت نعمة رئيس الوزراء بـ ” أن يكون بمستوى المسؤولية وأن يضع حداً لمعاناة مرضى السرطان بدلاً من تركهم يواجهون الموت ” ، مشددة على ” ضرورة جعل هذا الملف الإنساني في صدارة أولويات مجلس الوزراء، وأن تخصص مبالغ تكفي لسد احتياجات المستشفيات من العلاجات “.

تحقق أيضاً

مباحثات عراقية المانية للاستفادة من القرض الخاص باعمار المدن المحررة

بحث وزير التخطيط سلمان الجميلي مع السفير الالماني في بغداد سيريل نون واقع العلاقات الاقتصادية …